همسات شاعر



 
الرئيسيةس .و .جمكتبة الصوربحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الهجران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شافي الجروح العراقي
مشرف
مشرف


ذكر
عدد الرسائل : 11
العمر : 36
البلد : ارض الذكريات
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/03/2008

مُساهمةموضوع: الهجران   الأحد مارس 09, 2008 12:01 pm


لحظات فيها قد أبحرت في الذكريات حتى أفقت على طرقات متتالية على باب داري ,! من هناك قالت إنا وقتها أحسست بهيجان قلبي يستنفر بطئ حركتي ففتحت الباب وإذا بي أرى دموعاً قد أحرقت خديها وعيناً قد فاضت واحمرت ويدان ترتجف ولساناً قد ثقل من كثرة البكاء وتنفسها الذي أصبح يطوي على صدرها لسرعته ,, وأنا مستغرب لهذا كله ,
وقتها قلت لما كل هذا قالت فراقك ….. تركتها تتكلم وأصبحت اجر أقدامي التي تأبى الحراك الى الداخل فنادتني فقلت لها أكملي قالت أهكذا تقسي علي , قلت لا بل أريد أن أسمعك قالت أتسمع كل كلامي قلت نعم قالت يا ظالم النفس أتتركني مخدوعة , أتهدم كل الذي بنيناه , أتضرب بأحلامي عرض الحائط , أيجرك غرورك وعزة نفسك الى هجري ,قلت أكملي لا تسكتي قالت لما تركتني أذهب وأنا من حطم حلم حياتك , لما تركتني أوافق أهلي واجرح نفسي , لما تركتني أسير في أفكاري التي ذهبت بي الى الجحيم , لما تركتني أتزوج من يكبرني عمراً وغرني بماله , لما تركتني أتابع إقحام نفسي في الزوال وأجرم بهذا الجسد الذي أصبح يذبل يوما بعد يوم , لما تركتني أصبح كشيطانه ترغب بالدنيا ولم تفكر في أخرتها …. أهكذا حبك لي أم هكذا تحب كي تعطي للغير وأنت تعيش في الظلام وتصبح راغباً في الانتقام من نفسك ,, فسكتت وبدئت براكين دموعها تنفجر وهي تشهق كل نفسها مع كل دمعه,,,
وإنا مع كل كلامها لم أكن ارغب في إن اترك عيني تغوص مع دموعها في عينيها , ولحظات الصمت تطوي على إحزاننا والحسرة أخذت كلينا , فسمعتها تقول لا تبقى صامتا وتقتلني بنار قلبي أجبني وهي تصرخ ,,فقلت ما ذنبي لا املك ما ترغبين به , وما ذنبي إذ خلقت لا املك غير قلبي الذي احبكِ ولساني الذي تطق به , وما ذنبي إذ رئيت في عينيكِ فرحه لغيري , أأنتي تعاتبيني أم ترمين بغلطكِ علي قفي ألان وكلميني كم مرة ُ شهدت بحبكِ وكم مرةُ عرفتني احبك وكم مرةُ جرحتني , ولما أنتي هنا كي تتكلمين وتذهبين الى حاضركِ المعذب وتتركيني أتعذب بناراً لا تنطفئ , أم أنتي هنا كي تقول أنتا المذنب ,, لا لست إنا ,, من قال للقدر إن يسير, ولست إنا من كتبه وأمره ولست إنا من كان راضيا بحاضره ومستقبله ولست إنا من كنت قادراُ في منعكِ لست إنا من جعل هذه الدموع تنزل بحرارتها الشديدة ولست إنا من كانت ابتسامتي كأنها سهامً جارحه ولست إنا من وقف وقال هذا حال الدنيا وعليك إن تقبل ولست إنا من قطعت كل الحبال في العودة ولست إنا من أزال بصره عن توسلي وذهب ضاحكاً .!
ولكن إنا من سهر الليالي وسادتي همومي وغطائي دموعي وإنا من فرش فرشه ذكرياتي وتوسدتٌ على أخر كلماتكِ وإنا من بدأ بجمع النجوم كي أكون اسمك لكنه أصبح في السماء وليس في قلبي وأحضاني ,, اتبكين ألان وأنتي لم تسألي عن قلبي , ولم تسألين عن موتي وإنا بكل لحظه أكون فيها وحيداً أموت إلف مره ,ولم تسألين عن جروحي كيف أصبحت أشفيت أم لا , ولم تسألين عن أحوالي وأحوال غرفتي ودفاتري الذي كم وكم مره كتبت فيه اسمك وكم مره علقت لكِ صوراً ها هنا وهنا وهنا لم تسالي وألان تقولين لي إنني أنا المذنب لا لست أنا ,, أحلفكِ بالله ألم أأتي أليكِ وأنتي سعيدة في زفافك , وكنت أراكِ تذهبين بنظركِ عني بعيداً لأنكِ تعرفين إن بكل نظره مني عتاب طويل جداً واعرف انكي لا تتحملين ,,,,, قومي ولملمي دموعكِ وارحلي بعيداً فأن قلبي قد هجر حبكِ وأراد النسيان وإذا كنتي ترغبين بأخ فأنا لست لكِ بأخ وإذا كنتي تردين ذالك العاشق فاعرفي بأنه قد مات ميتتاً لم تراها أعين البشر مات جريحاً بعظامه الخاوية ولحمه الطري التي قد امتلأت بالجروح ومات وعينيه لا ترى غير ذلك الوجه المبتسم في يوم زفافه وقد أكلها النمل والتراب ملئها إما عن قلبه فقد أصبح كقطعه لحم أعطيت لكلب كي ينهشها بطريقته ألوحشيه إما قبره فهو السماء والأرض لأنه أينما ذهب ذكراكِ موجودة ,,,,
الوداع أقولها من قلبي قبل لساني وعقلي , واخرجي من حياتي أقولها من عقلي قبل لساني , إما لساني فلم يكمل عتابه ولم يكمل كلامه , أتعلمين لما هو الوحيد الذي لم يكمل لان قلبي مجروح وعقلي مدمر ولساني لم ينفك من قول ونطق اسمكِ الذي بعد وقت أصبح كلعنه قد أنزلت بي وعليه ,, اخرجي قبل أن تري موتي بأم عينيكِ فلا تستطيعين بعدها أن تسامحي نفسكِ ,, اخرجي قبل أن أكون ككومه حطب محترق وأصبح رماداً ,, اخرجي فأني لا استطيع النظر في تلك الأعين التي قد تركت بي الجروح ,,,.



من كتاباتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
همسات شاعر
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 114
العمر : 39
البلد : العراق
المزاج : رايق
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 01/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الهجران   الخميس مارس 13, 2008 11:49 pm

الرائع والمتالق

يالله والله كلامك رقيق

وناعم بما تعني هذه الكلمه

تجعلني كلماتك أبحر في عالم الخيال الجمييل

والله أحس كلماتي توقفت عاجزة عن التعبيير أمام كلماتك

ماشاء الله عليك .

أنت فنان متميز

أرجو أن لاتحرمنا من ابداعاتك

تحياتي لك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الهجران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
همسات شاعر :: المنتديات الادبية :: روائع النثر والخواطر-
انتقل الى: